وزارة التربية والتعليم تصدر تعليمات بتغيير جدول إمتحانات الصف الأول الثانوي بماده واحده باليوم وفواصل زمنية واجازة للاقباط - وظائف و أخبار

كل ما تبحث عنه من وظائف بين يديك

اخر الأخبار

اعلان

اعلان

الثلاثاء، 27 نوفمبر 2018

وزارة التربية والتعليم تصدر تعليمات بتغيير جدول إمتحانات الصف الأول الثانوي بماده واحده باليوم وفواصل زمنية واجازة للاقباط

وزارة التربية والتعليم تصدر تعليمات بتغيير جدول إمتحانات الصف الأول الثانوي بماده واحده باليوم وفواصل زمنية واجازة للاقباط


أصدر الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم إشعار على صفحته الحكومية بفيد انه إستجابةً لرأي ابنائنا في الصف الأول الثانوي وأولياء أمورهم الأفاضل، فقد كلفت السيد مدير قطاع التعليم العام بالأتي:


١) تطوير جدول مواعيد إختبارات الصف الأول الثانوي بما يكفل تأدية إختبار مادة واحدة في اليوم مع وجود فواصل مناسبة + تفادي رأس السنة الميلادية والأعياد الدينية.
٢) مبالغة الوقت الخاص للإمتحانات نظراً لحداثة التجربة على طلابنا.
٣) جدولة الإختبار الأول في خاتمة الترم الأول ثم جدولة الإختبار الثاني (للترم الأول) في أعقاب اجازة 1/2 العام.

واضاف السيد الوزير انه :

١) لا تضاف نتائج تلك الإختبارات للمجموع التراكمي لدفعة ٢٠١٨-٢٠١٩ الجارية.
٢) هنال امتحانان للترم الأول + امتحانان للترم الثاني. دعوني اشرح أسلوب احتساب المجموع العام للسنة واللذي يحدد التوفيق والرسوب:

ترم ١: نتخيل أن الطالب حصل على درجة ٣٠١٠٠ ثم درجة ٦٥١٠٠ في الامتحانين. سوف نسجل الأعلى منهما، أي ٦٥١٠٠ للترم الأول.
ترم ٢: نتخيل أن الطالب حصل على درجة ٢٠١٠٠ ثم درجة ٤٥١٠٠ في الامتحانين. سوف نسجل الأعلى منهما، أي ٤٥١٠٠ للترم الثاني.

المجموع الكلي: وسطي الدرجتين: (٦٥+٤٥)٢ = ٥٥١٠٠ وتلك درجة "فوز".

المثال بالأعلى يوضح أن الرسوب في واحد أو زيادة عن تلك الفرص لا يفقد الطالب الإمكانية التامة لإجتياز الموسم الدراسي. لهذا نأمل أن لا ننزعج من الإختبار وأن نركز لاغير على إكتساب العلم والمعرفة مع ملاحظة عدد فرص الترقية المتوفرة في ذلك النسق.

[لاحظ أنه لو حسبنا متوسط الدرجات بدلاً من الدرجة الأعلى في كل ترم لكانت النتيجة مختلفة. في هذه الحالة سيكون درجة الترم الأول ٤٧٫٥ والثاني ٣٢٫٥ والمجوع الكلي ٤٠١٠٠ أي رسوب!]

٣) نماذج الأسئلة الحديثة لا تتطلب وقتاً مثل الإختبارات القديمة ولذلك أزمنة الإختبارات أقصر عموماً. ورغم ذلك فقد كلفت القطاع بزيادة الأزمنة حتى يتعود التلاميذ على النسق الحديث ولتيسير المرحلة الإنتقالية من الفكر القديم إلى الحديث.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان

تم الكشف عن مانع الإعلانات Ad Block

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️